بايرن ميونيخ ينهي ذهاب البوندسليجا بفوز صعب على شتوتجارت

اختتم بايرن ميونيخ الدور الأول بالبوندسليجا، بتحقيق انتصار صعب، على مضيفه شتوتجارت، بهدف نظيف، على ملعب “مرسيدس بينز أرينا”، ضمن منافسات الجولة الـ17.

وسجل البديل توماس مولر، هدف الفوز للفريق البافاري، في الدقيقة 79، ليرتفع رصيد البايرن إلى 41 نقطة، في قمة الجدول، بينما تجمد رصيد شتوتجارت عند 17 نقطة، في المركز الرابع عشر.

ودخل بايرن اللقاء بخطة 1-4-1-4، مع وجود الفرنسيين كورينتين توليسو وكينجسلي كومان، على الطرفين، وربيرت ليفاندوفسكي كرأس حربة.

 ولعب خاميس رودريجيز مع أرتورو فيدال، في وسط الملعب، ومن خلفهما خافي مارتينيز، كارتكاز دفاعي.

بينما اعتمد شتوتجارت على خطة 3-4-3، إذ اتسم أداء الفريق بالتوازن، مستفيدًا من خبرة ظهيريه، دينس أوجو وأندرياس بيك، اللذين ساهما بشكل كبير، في تعطيل طرفي الفريق البافاري، خاصةً في الشوط الأول.

وبالرغم من تألقهما في الشق الدفاعي، إلا أن مساهماتهما الهجومية، كانت ضعيفة، ما جعل دفاع بايرن يركز فقط على مراقبة المزعج، تشادراك أكولو.

ولعب بايرن على العرضيات، إلا أن طول قامات مدافعي شتوتجارت، أفشل الأمر، كما أن وجود توليسو (لاعب الوسط في الأساس) كجناح أيمن، الليلة، لم يكن إيجابيًا لهجوم بايرن.

وبالتالي جاء استبدال توليسو، على رأس تغييرات يوب هاينكس، المدير الفني للفريق البافاري، الذي أدخل مولر، محرز هدف الفوز.

وهدد روبيرت ليفاندوفسكي، مرمى شتوتجارت مبكرًا، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، في الدقيقة الأولى، إلا أن كرته مرت بجوار القائم الأيسر بسنتيمترات قليلة.

ورد تشادراك أكولو، بتسديدة قوية من خارج المنطقة، في الدقيقة 4، لكن الكرة علت عارضة بايرن ميونيخ.

وكاد أكولو أن يتقدم لشتوتجارت في الدقيقة 7، بعدما استلم كرة ممهدة بالكعب، بشكل رائع، من سيمون تيرود، ليسددها في المرمى، إلا أن سفين أولريتش، حارس الفريق البافاري، تألق وأبعدها.

وأنقذ روبيرت زيلر، مرماه في الدقيقة 21، من فرصة محققة لليفاندوفسكي، الذي تلاعب ببنيامين بافارد، قبل أن يصوب كرة أرضية، لكنها وجدت يدي الحارس الألماني.

وأضاع كورينتين توليسو، هدفًا محققًا في الدقيقة 36، بعدما تلقى تمريرة رائعة من خاميس رودريجيز، وضعته في موقف انفراد، ليسدد كرة أرضية نحو المرمى، إلا أن زيلر تصدى لها بقدمه.

وفي الشوط الثاني، سدد خاميس ضربة حرة مباشرة، من على حدود منطقة الـ18، في الدقيقة 54، لكن كرته علت المرمى.

وواصل الحارس زيلر التألق، بعدما حول تسديدة كومان القوية، ببراعة إلى ضربة ركنية، في الدقيقة 59، قبل أن يبعد تسديدة صاروخية من جيروم بواتينج، في الدقيقة 67.

واستطاع البديل توماس مولر، حل شفرة شتوتجارت، بعدما استلم كرة من كومان، داخل منطقة الجزاء ليسددها بقوة في المرمى، على يمين الحارس بالدقيقة 79.

وشهدت الدقائق الأخيرة أحداثًا درامية، إذ حرم أولريتش، هولجر بادشتوبر، من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 89، بعدما حول رأسيته القوية إلى ضربة ركنية.

وقبل نهاية اللقاء، أبدع زيلر بعدما تصدى لانفراد تام، لخاميس رودريجيز، قبل أن يتصدى لكرة ليفاندوفسكي، من على خط المرمى، في الدقيقة 90.

واحتسب حكم اللقاء ضربة جزاء لشتوتجارت، معتمدًا على تقنية الفيديو، بعدما أظهرت الإعادة تدخل نيكلاس سولي العنيف، على لاعب المنافس.

ونجح أولريتش في التصدي لضربة الجزاء، التي نفذها أكولو، ليمنح فريقه انتصارًا صعبًا، في ملعب شتوتجارت.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً