بالصور : ماندي هداف وريال مدريد يتجاوز بيتيس في مباراة مثيرة

سجل المُدافع الدولي الجزائري عيسى ماندي هدفا جميلا مع فريقه ريال بيتيس ضد ريال مدريد في اللقاء الجاري حاليا.

حقق ريال مدريد فوزا صعبا على ريال بيتيس بنتيجة 5-3، في المباراة التي جمعتهما على ملعب بينيتو فيامارين، ضمن منافسات الجولة 24 من الليجا.

سجل للميرنجي كلا من ماركو أسينسيو في الدقيقتين 11 و59، وسيرجيو راموس في الدقيقة 50، وكرستيانو رونالدو في الدقيقة 65، ثم كريم بنزيما في الدقيقة 91، فيما أحرز أهداف ريال بيتيس كلا من المدافع عيسي ماندي في الدقيقة 33، وناتشو بالخطأ في مرماه في الدقيقة 38، ثم سيرجيو ليون في الدقيقة 85.

يرتفع رصيد ريال مدريد للنقطة 45 في المركز الرابع، بينما تجمد رصيد ريال بيتيس عند النتقطة 33 في المركز التاسع.

بدأ اللقاء بضغط هجومي قوي من هجوم الفريق الملكي عبر أسينسيو وفاسكيز اللذان تكفلا بشكل كبير في توصيل الكرات للمهاجمين، وهو ما كاد يسفر عن هدف أول لكرستيانو رونالدو بعد أنفراده بالحارس ولكن رفع الحكم المساعد الرأية معلنا عن وجود تسلل.

استغل ريال مدريد ارتباك مدافعي بيتيس مبكرا، بعدما أخطأ المدافع في ابعاد الكرة داخل منطقة الجزاء، إلى أن وصلت الكرة لرونالدو من جديد، حتى تمكن الإسباني أسينسيو تسجيل الهدف الأول بعد متابعة تصدي الحارس أدان لتسديدة الدون.

انخفض أداء لاعبي زيدان بشكل ملحوظ بعد هدف التقدم وسمحوا لأصحاب الأرض في امتلاك وتبادل التمريرات الأمر الذي ساعدهم كثيرا في استرجاع قواهم.

شكل المخضرم خواكين سانشيز خطورة على مدافعي ريال مدريد بسبب تمريراته البينية في وسط الملعب المكون من كوفاسيتش وكاسيميرو فقط، حتى كاد المهاجم لورينزو مورن من تسجيل هدف التعادل ولكن تألق الحارس كايلور نافاس وأخرج الكرة لركنية.

أجرى زيدان تغيير أول بدخول ثيو هرنانديز بدلا من مارسيلو الذي أمسك العضلة الخلفية بعد مرور نصف ساعة، ليخرج متأثرا بإصابته.

واصل الفريق الأندلسي سيطرته على مجريات الشوط الاول في ظل عدم تنظيم واضح من ريال مدريد خاصة الجبهة اليمنى التي كانت مفتاح لعب مهم لبيتيس طوال الشوط نظرا للمردود الدفاعي الضعيف من كارفاخال وفاسكيز.

تمكن الجزائري عيسي ماندي من تعديل النتيجة في الدقيقة 33 بعد أن ارتقى فوق مدافعي ريال مدريد ليسكن الكرة الشباك، وذلك بعد عرضية متقنة من خواكين.

ظهر الحارس كايلور نافاس في الدقيقة 26 بعد أن تصدى لضربة حرة رائعة من خواكين، ولكن تألق الحارس الكوستاريكي منعه تسجيل هدف جميل.

لم تمر سوى 5 دقائق ليستغل ريال بيتيس الغياب الكامل لدفاع ووسط الفريق الملكي، واستطاع الإسباني فيربو جونيور من الوصول بكرة مرتدة إلى منطقة جزاء وسدد كرة تصدى لها نافاس ولكنها تحولت لمرماه بعد أن اصطدمت بناتشو لتعلن عن تفوق بيتيس.

دخل ريال مدريد الشوط الثاني من أجل هدف واحد وهو تعديل النتيجة بأي شكل، وهو ما تحقق في الدقيقة 50 بعدما سجل القائد سيرجيو راموس الهدف الثاني من ضربة رأسية اثر ركنية نفذها لوكاس فاسكيز.

أكمل الضيوف انطلاقتهم الحماسية في الشوط الثاني واستطاع الويلزي جاريث بيل أن ينفرد بالحارس أدان بكرتين في ظرف 3 دقائق، ولكنه أساء التصرف فيهم.

ومع الدقيقة 58 انطلق الظهير الأيمن كارفاخال بكرة تخطى فيها 3 لاعبين ومرر كرة لأسينسيو داخل منطقة الجزاء، ليضعها الأخير في الشباك بكل هدوء.

عدل زيدان من طريقة لعبه بدخول أسينسيو كلاعب ثالث في وسط الملعب في حين تحول فاسكيز ليكون ثلاثي هجومي مع رونالدو وبيل.

رفض كرستيانو رونالدو أن يغادر المباراة دون أن يضع بصمته فيها، حيث تمكن من إضافة الهدف الرابع من تسديدة قوية فشل أدان في التصدى لها.

أخرج زيدان جاريث بيل الغائب عن المباراة وأشرك إيسكو كلاعب إضافي في وسط الملعب، مع اعطاء أدوار دفاعية أكثر لكاسيميرو وكوفاسيتش.

واصل دفاع ريال مدريد كوارثه، حيث تمكن سيرخيو ليون من ادراك الهدف الثالث قي الخمس دقائق الأخيرة، بعد غياب الضغط في الجانب الأيمن، وتبعه سوء تغطية في الجبهة اليسرى.

قام زيدان باجراء التغيير الأخير في الدقيقة 89 بخروج كرستيانو رونالدو ودخول كريم بنزيما، الذي استطاع انهاء صيامه عن التهديف بتسجيل الهدف الخامس من تمريرة لوكاس فاسكيز في الوقت بدل الضائع.