زطشي: «لدينا كل الثقة في ماجر وطاقمه »

قال رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي، أنه لا يستطيع إلا أن يكون متفائلا بمستقبل الفريق الوطني، وقال إن النتائج التي حققها المنتخب المحلي أو الأول لا يمكن أن تكون مقياسا للحكم على مستواه : «في هذه الحالة لن نتمكن أبدا من بناء المنتخب، وحتى إلقاء اللوم في كل مرة على الناخب الوطني وأعضاء طاقمه لن يفيد في شيء».
بالمقابل، قال زطشي خلال الندوة الصحفية التي عقدها أمس، في سيدي بلعباس أن المنتخب مقبل على خوض مباراتين وديتين أمام الرأس الأخضر والبرتغال شهر جوان القادم، وهما الموعدان اللذان سيظهر فيهما الوجه الحقيقي للمنتخب، الذي سيلعب المنافسات الرسمية القادمة على رأسها تصفيات كأس أمم إفريقيا، وأضاف: «لدينا كل الثقة في ماجر وطاقمه من أجل تجهيز المنتخب بدءا من التربص المقبل».
وبخصوص ترشح الجزائر لاحتضان كأس إفريقيا للمحليين، فقد كشف أن لجنة التنظيم التي تم تنصيبها مؤخرا، ستقوم بتقديم ملف الترشح للكاف رسميا قبل آخر أجل والذي تم تحديده يوم 15 جويلية المقبل.
وفي نفس السياق، قال إنه في حالة قبول طلب تنظيم شان 2022، فإن الجزائر ستتقدم بطلب لتنظيم كأس إفريقيا للأمم، مشددا على أن الفاف تتابع باهتمام تقدم أشغال إنجاز ملاعب براقي ووهران وتيزي وزو، حيث تراهن عليها لاحتضان بطولات دولية.
وفي موضوع آخر، وبخصوص الفئات العمرية لأقل من 12 سنة، كشف زطشي أن الاتحادية وضعت في موقعها على شبكة الإنترنيت رابطا للمديرية الفنية الوطنية تستطيع من خلاله جميع الجمعيات والفرق الشبانية الانخراط، وهو ما سيمكن الفاف من تنظيم بطولات خاصة بهذه الفئات ومتابعتها لاسيما فئة أقل من 12 سنة وفئة أقل من 6 سنوات.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً