تواجد قوي للمحترفين الجزائريين في دوري أبطال أوروبا الموسم القادم

سيكون 13 لاعبا جزائريا معني بالمشاركة في رابطة أبطال أوروبا في النسخة القادمة من المنافسة لموسم 2018/2019، بعد أن تمكنوا رفقة أنديتهم من إنهاء الموسم في مرتبة ضمن الأوائل في البطولة المحلية، سمحت لهم بالتواجد في هذه المنافسة.

ويتعلق الأمر بكل من نبيل بن طالب (شالك 04 الألماني) وإسحاق بلفوضيل (هوفنهايم الألماني)، فضلا عن الثنائي فوزي غلام وآدم وناس (نابولي الإيطالي) ومحمد منور بلخير (إنتر ميلان الإيطالي) ورشيد غزال (موناكو الفرنسي) وحسام عوار أمين غويري (أولمبيك ليون الفرنسي) بالإضافة لياسين براهيمي (بورتو البرتغالي) وسفيان هني (سبارتاك موسكو الروسي) وسفيان فغولي (غالاتسراي التركي) وأخيرا العربي هلال سوداني (دينامو زغرب الكرواتي) وبلال عمراني (كلوج الروماني).

ويعكس هذا التواجد القوي النجاح الباهر لمعظم المحترفين الجزائريين في دوريات “القارة العجوز”. وباستثناء رابح ماجر، اللاعب الأسبق لبورتو البرتغالي والمدرب الحالي للمنتخب الوطني، لم يسبق لأي لاعب جزائري أن توج بلقب رابطة أبطال أوروبا.

يذكر أن معظم هؤلاء لاعبين لم يتواجدوا في القائمة الأخيرة للمنتخب الوطني، الذي يستعد لمواجهة الرأس الأخضر والبرتغال تباعا، في فترة التوقف الدولي القادمة، مما يطرح عدة تساؤلات حول سوء استثمار للمخزون الكروي الجزائري المتواجد في معظم بطولات أوروبا.