براهيمي يحدث أزمة في بورتو البرتغالي

أحدث ياسين براهيمي نجم منتخب الجزائر، أزمة في بورتو البرتغالي، وذلك بسبب الكلفة الكبيرة لعملية تجديد عقده، الذي سينتهي في شهر جوان من السنة القادمة.

ويتعين على بطل البرتغال القيام بتضحيات مادية كبرى من أجل تجديد عقد جناحه الطائر، باعتباره يشترك في ملكية اللاعب مع شركة “دوايان” البرتغالية، المختص في التسويق الرياضي.

وسيتعيّن على بورتو دفع مبلغ 10 مليون يورو كتعويضات للشركة المذكورة، باعتبارها لم يقم ببيع براهيمي قبل انتهاء عقده.

وكان براهيمي مرشحا بقوة للرحيل عن “الدراجاو” في فترة الانتقالات الحالية، غير أنه لم يتلقى عروضا من فرق أوروبية كبيرة، عكس ما كان عليه الحال في السنوات الأخيرة.

يذكر أن مهاجم الجزائر يحمل قميص بورتو منذ سنة 2014، حيث شارك معه في 166 مباراة في مختلف المسابقات سجل خلالها 41 هدفا واهدى 34 تمريرة حاسمة.

وتبلغ القيمة السويقية لهذا الأخير في موقع “ترانسفير ماركات”، المختص في تقييم أسعار اللاعبين، 26 مليون يورو، وهي الأعلى منذ بداية مسيرته في عالم الاحتراف.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً