“محرز” بديلا ومانشستر سيتي يواصل عروضه المذهلة

حقق مانشستر سيتي فوزه الثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، بتغلّبه على ضيفه هيديرسفيلد تاون 6-1، اليوم الأحد، على ملعب الاتحاد، في الجولة الثانية من عمر المسابقة.

وأحرز أهداف مانشستر سيتي كل من سيرجيو أحويرو (25 و35 و75) وجابرييل جيسوس (31) ودافيد سيلفا (48) ومدافع هيديرسفيلد تيرينس كونجولو بالخطأ في مرمى فريقه (84) ، فيما سجّل جون ستانكوفيتش، هدف هيديرسفيلد الوحيد، في الدقيقة 43.

ومانشستر سيتي هو رابع فريق يفوز بأول مباراتين له في المسابقة، بعد توتنهام وبورنموث وتشيلسي، فيما تلقّى هيديرسفيلد هزيمته الثاني بعد الأولى أمام تشيلسي.

وأجرى مدرّب مانشستر سيتي بيب جوارديولا 3 تبديلات على تشكيلته التي تغلّبت في الجولة الماضية على آرسنال، فلعب البلجيكي فينسنت كومباني والإسباني دافيد سيلفا والبرازيلي جابرييل جيسوس، مكان الإنجليزي كايل ووكر والجزائري رياض محرز، والإنجليزي الآخر رحيم سترلينج.

وهدّد مانشستر سيتي مرمى ضيفه للمرة الأولى في الدقيقة الرابعة، عندما تصدّى حارس هيديرسفيلد، بن هامر، لكرة قريبة من جيسوس.

وحاول دفاع الضيوف إبعاد كرة من أمام مرماه، لكنّها ارتدتّ من عارضة المرمى، وظلّ مانشستر سيتي مسيطرا وهدّد مرمى خصمه عن طريق انطلاقات الظهير الأيسر بنجامين ميندي.

وفي الدقيقة 25، افتتح أجويرو التسجيل، بعدما وصلته كرة طويلة من الحارس إيدرسون، ليتخلّص من رقيبه ويضعها في الشباك الخالية مستغلّا خروج غير مبرر لهامر من مرماه.

واقترب أجويرو من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 29، عندما أبعد هامر كرة عرضية خطيرة من برناردو سيلفا، ليلحق بها أجويرو لكن الدفاع قطعها من أمامه في الوقت المناسب إلى ركنية.

ومرّ ميندي من الناحية اليسرى، قبل أن يمرّر الكرة على حدود منطقة الجزاء نحو جيسوس، الذي سدّدها نحو القائم القريب لمرمى هيديرسفيلد بالدقيقة 31، معلنا تقدّم فريقه بهدفين نظيفين.

وفي الدقيقة 35، أضاف أجويرو الهدف الثاني له والثالث لفريقه، عندما تابع بهدوء كرة مرسلة من ميندي، ارتدت من الحارس هامر.

وتمكّن هيديرسفيلد من الرد بعد 8 دقائق، عندما وصلت رمية تماس طويلة إلى ستيف مونييه، الذي تابعها لتصل إلى ستانكوفيتش، فما كان من الأخير إلّا أن وضعها في الشباك.

ومع بداية الشوط الثاني، احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة لصالح سيتي، نفّذها دافيد سيلفا من فوق الحائط البشري، مضيفا الهدف الرابع لفريقه بالدقيقة 48.

وأصاب أجويرو القائم في الدقيقة 57 من تسديدة زاحفة من خارج منطقة الجزاء، وبعدها بدقيقتين أهدر المهاجم الأرجنتيني مجدّدا فرصة تسجيل الهاتريك، عندما تبادل الكرة مع جيسوس قبل أن يطيح بها بعيدا عن المرمى.

ودخل الجزائري رياض محرز في تشكيلة سيتي، مكان دافيد سيلفا، وسط تصفيق حار من الجمهور، وأبعد هامر شبح فرصة جديدة لسيتي بعدما تصدّى لكرة أجويرو من حدود منطقة الجزاء.

لكن المهاجم الأرجنتيني عوّض بالدقيقة 75 عندما تابع بمهارة كرة عرضية متوسطّة الارتفاع من ميندي، في الشباك، قبل أن يخرج من الملعب ويحلّ مكانه الألماني ليروي ساني.

وأضاع جيسوس فرصة جديدة لسيتي في الدقيقة 79، عندما سدّد برعونة من مسافة قريبة، لتمر الكرة بعيدا عن القائم الأيسر.

وترك ساني بصمته في الدقيقة 84، عندما تلقى كرة من جيسوس، قبل أن يمر من رقيبه ويقترب من المرمى ويسدّد في جسد الحارس، لترتد الكرة إلى المدافع تيرينس كونجولو، الذي تابعها بالخطأ في مرمى فريقه.

وأنقذ هامر مرماه من فرصة خطيرة لبرناردو سيلفا في الدقيقة 88، لتنتهي المباراة بنتيجة 6-1.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً