ڤوركوف يغضب من بونجاح ولم يقتنع بمستوى تايدر

17 نوفمبر 2014

علمنا من مصدر مطلع أن النّاخب الوطني “كريستيان ﭭوركوف” لم يكن راضيا بعد نهاية مباراة “الخضر” …كان ينوي العودة مع لاعبيه للحديث عن المباراة لأجل تصحيح الأخطاء التي ظهرت بشكل أكبر في آخر ربع ساعة عندما تفككت لحمة المنتخب وتباعدت الخطوط وظهرت الأنانية على بعض اللاعبين الذين بحثوا عن التسجيل، النّاخب الوطني الذي عاد أمس إلى فرنسا على جناح السرعة، يأمل في تصحيح الأخطاء قبل اللقاء المقبل وهو الذي لم يكن راضيا بأشياء كثيرة.

 

بونجاح أثار غضبه حين كان قادرا على التمرير لبراهيمي

 

قال مصدرنا إن بغداد بونجاح الذي نال مردوده رضا النّاخب الوطني في التدريبات بسيدي موسى، ومرّ في حساباته قبل نبيل غيلاس الذي كان في المدرجات، أغضب التقني الفرنسي في اللقطة التي انفرد بها بالحارس وكان مضايقا من أحد المدافعين، في وقت كان زميله براهيمي في مكان أفضل لكنه فضل أن يتوغل للتسجيل عوض التمرير، فضاعت فرصة سانحة، وأضاف مصدرنا أن هذه اللقطة أثارت إزعاج “ﭭوركوف” الذي رأى أن لاعبه تصرف بأنانية لأجل تسجيل أول هدف، في وقت كان يصرّ مع لاعبيه دوما في التدريبات على أن الروح الجماعية تمرّ قبل الفرديات وقبل الإنجازات الشخصية.

 

خط الاسترجاع أيضا خاصة تايدر الذي لم يكن في يومه

 

كما أن الوسط الدفاعي لم يكن مردوده في مستوى ما تصوره النّاخب الوطني الذي يرى أنه كان الأقل مردودا مقارنة بجميع اللاعبين، خاصة تايدر الذي يرى أنه كان قادرا لو ركّز أكثر على أن يساعد المنتخب الوطني في بناء اللعب وتفادي بعض التمريرات الضائعة، وكذلك الحد من خطورة منتخب إثيوبيا الذي لم يحقق فرصا كثيرة، ولكنه من خلال سرعة لاعبيه كان لا يجد الجدار الدفاعي الذي يعطل الهجمات. تايدر إذن مطالب إذا ما شارك أمام مالي بمجهود أكبر ليقنع النّاخب الوطني الذي بدأ بتكوين تشكيلته تحضيرا للنهائيات الإفريقية في غينيا الاستوائية.

 

تأخر مبولحي يفيد زماموش رغم تحمله جزءا من مسؤولية الهدف

 

وعلمنا أن النّاخب الوطني فكر بعد المباراة في إعادة مبولحي إلى حراسة المرمى في مباراة مالي المقبلة خاصة بالنظر إلى صعوبة المباراة وكذلك للثقة التي يمنحها حارس “فيلاديلفيا” الأمريكي لخط دفاعه، سيما أن زماموش لم ينجح في صد الكرة الخطيرة الأولى في المباراة من تسديدة قوية مؤطرة دخلت شباكه، وإن كانت هناك مسؤولية تلقى على لاعبي خط وسط الميدان الذين لم يتمكنوا من إيقاف اللاعب الإثيوبي، لكن تأخر مبولحي يوما آخر وعودته اليوم الإثنين تخدم حارس اتحاد العاصمة الذي يتجه ليكون أساسيا من جديد في مباراة الأربعاء أمام مالي، على أمل أن يظهر بمستوى أفضل مثلما عهدناه.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.