كل الانظار متوجة لداريي الجزائربقسنطينة :قمة كروية منتضرة بحملاوي

20 ديسمبر 2012

شباب قسنطينة وفاق سطيف غدا الجمعة

قمة الجولة الأخيرة من مرحلة الذهاب، بين اثنين من أكبر أندية كرة القدم في الشرق الجزائري، مدرستان عريقتان لهما العديد من العوامل المشتركة، ولهما أهداف متشابهة.. كلها عوامل تؤكد مسبقا أن اللقاء سيكون قمة في الإثارة والتنافس.كل الانظار متوجة لداريي الجزائربقسنطينة :قمة كروية منتضرة بحملاوي 23

حيث تسعى كل تشكيلة لحسم النقاط لصالحها، فريق محلي لن يقبل على الفوز بديلا، ليؤكد استفاقته الأخيرة خصوصا بعد الفوز العريض الذي عاد به رفقاء اللاعب ياسين بزاز، الأسبوع المنقضي، من مدينة بونة على حساب الاتحاد العنابي، في لقاء كأس الجمهورية بثلاثية أعادت ترتيب البيت القسنطيني، ومن جهة أخرى، فريق ضيف اسمه وفاق سطيف، متصدر ترتيب البطولة الوطنية، هو الآخر يعد من أحسن وأكبر الأندية التي بات يحسب لها ألف حساب من طرف منافسيه، سيحل بمدينة الصخر العتيق، وهو يدرك تماما قيمة ووزن نقاط المقابلة، مما سيحتم على أبناء سطيف لعب جميع أوراقهم، للعودة إلى الديار بكامل الزاد، وبالتالي تأكيد أحقيتهم بكرسي الريادة والتتويج باللقب الشتوي.
وحسب المعلومات القادمة من مدينة قسنطينة، فإن المدرب لومير، قد أعد العدة وجهز كتيبته لهذا الموعد للإطاحة بالرائد، حيث يرتقب أن تكون التشكيلة القسنطينية مكتملة عشية الغد، باستثناء اللاعب جيلاني، الذي استبعد من قبل الطاقم الفني بعد غيابه عن الحصتين التدريبيتين ليومي الاثنين والثلاثاء، وسيتم استخلافه بالظهير زرابي، بالإضافة إلى المشاركة الغير مؤكدة للاعب جيل بسبب اصابته على مستوى الركبة.
بدوره مدرب النسور السطايفية، هيبرت فيلود، قد عاين المقابلات الأخيرة للسياسي وأعطته فكرة عن منافسه، حيث شحن بطاريات لاعبيه تحسبا لهذا العرس الكبير، الذي يعوّل عليه السطايفية للفوز والعودة إلى الديار بنقاط المقابلة، والتتويج باللقب الشتوي الذي أصبح فال خير على أبناء مدينة الولي الصالح سيدي الخير.

ماضوى: لن نتنقل في ثوب الضحية وأعددنا العدة
وحسب مساعد المدرب السطايفي، خير الدين ماضوي، فإن تشكيلته على أتم الاستعداد لهذه المواجهة الصعبة على حد تعبيره، وأن فريقه لم يتنقل إلى قسنطينة في ثوب الضحية، بل سيذهب للفوز وتأكيد سلسلة النتائج الإيجابية المسجلة منذ انطلاق الموسم الكروي الجاري، مضيفا بأن لاعبيه يعون جيدا بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم، ويؤمنون بقدراتهم وقوة الوفاق الذي يملك مجموعة متجانسة ولاعبون يتميزون بفرديات ومهارات بإمكانها صنع الفارق داخل المستطيل الأخضر. وبخصوص التشكيلة المرتقب الاعتماد، أكد ماضوي أن الوفاق سيدخل اللقاء بكامل التعداد الأساسي، وذلك بعد استعادة قلب دفاعه فاروق بلقايد، الغائب عن زملائه في لقاء الكأس أمام بارادو بسبب العقوبة.
ويرتقب أن يحضر داربي الشرق عشية غد بملعب الشهيد حملاوي بمدينة قسنطينة جمهور غفير لا يقل عن الستين ألف متفرج من أنصار الفريقين، وكذا الفضوليين، حيث خصصت إدارة النادي القسنطيني 5000 تذكرة لأنصار الوفاق.


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.