وفاق سطيف يحقق فوزا مستحقا على اتحاد الحراش و يفك عقدة ملعب النار و الانتصار

23 نوفمبر 2014

حقق وفاق سطيف أمس فوزا مستحقا على حساب اتحاد الحراش، هو الأول من نوعه لأشبال المدرب مضوي الذين فكوا عقدة 8 ماي التي امتدت على مدار 6 أشهر، فوز أكد به رفقاء خذايرية عودتهم القوية إلى أجواء المنافسة الوطنية.
بداية الشوط الأول كانت سريعة من قبل المحليين الذين قاموا بسلسلة من الهجومات، تمكن على إثرها جحنيط من افتتاح مجال التهديف (د6)/ بقذفة صاروخية من على بعد 25 م، لم يحرك لها الحارس ليمان ساكنا.
بعد ذلك تمركز اللعب في وسط الميدان، مع اعتماد أصحاب الأرض على الهجومات المعاكسة ، سمحت لهم بخلق عدة فرص خاصة في (د25) عن طريق بن يطو الذي مرت كرته غير بعيدة عن مرمى الضيوف، وفي ( د29) تمكن مقاتلي من إضافة الهدف الثاني بعد هجوم جماعي قاده جحنيط ، لتتواصل هجومات المحليين، في ظل  عودة الزوار إلى منطقتهم وكاد قاسمي أن يضيف الهدف الثالث  (د30) بقذفة قوية اصطدمت بالعارضة الأفقية، وظل اللعب على نفس النسق ، و أهدر خلاله المحليون عدة فرص سانحة للتهديف، خاصة في ( د37) عن طريق بن يطو، غير أن كرته مرت فوق المرمى. أخطر محاولة للزوار كانت في (د39) عن طريق آيت وأعمر، من كرة ثابتة حولها الحارس خذايرية بصعوبة إلى الركنية.
المرحلة الثانية، لم تعرف تغييرات مقارنة بسابقتها، حيث تواصل ضغط المحليين من خلال بناء عدة هجومات ، ضيعوا خلالها عدة فرص خاصة في ( د51) عن طريق حجنيط  عندما انفرد بالحارس ليمان الذي تصدى لكرته ببراعة، و كذا في ( د61)عن طريق قاسمي بقذفة قوية ماتت بين أحضان الحارس الحراشي، ريتم اللعب انخفض في ربع ساعة الأخير بعدما فضل المحليون تعزيز منطقتهم للحفاظ على النتيجة المسجلة إلى غاية نهاية المباراة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.