غوركوف قلق من منصب الاسترجاع و عودة بن طالب ضرورية

23 نوفمبر 2014

“الخضر” يملكون تشكيلة قوية ومتكاملة مفعمة بالشبان المميزين، ولكن هذا لا يمنع من الاعتراف أيضا أن “الخضر” يعانون من بعض النقائص التي يجب على الطاقم الفني بقيادة غوركوف أن يعمل على تصحيحها والتخلص منها، وعلى رأس مشاكل غوركوف يأتي خط وسط الميدان الذي يعد الحلقة الأهم في أي تشكيلة، لأنه يربط بين العملين الدفاعي والهجومي، وسط ميدان المنتخب الجزائري، خاصة منصبا الاسترجاع، هو أكثر ما يقلق الفرنسي حسب ما كشفته مصادر مقربة منه.

بن طالب، لحسن وتايدر فقط من يحظون بثقة الناخب الوطني

واتضح مليا أن مدرب المنتخب الجزائري لا يثق في الكثير من لاعبي خط الاسترجاع الموجودين حاليا، على غرار قديورة الذي فضل عدم استدعائه في العديد من المرات رغم النقص الذي كان موجودا على هذا الخط، ويبقى من الواضح أن الثلاثي الذي يحظى بثقة غوركوف هم لحسن، تايدر وبن طالب فقط، البقية كلهم لا يحققون الإجماع، بداية بـ يبدة الذي أبعده، وصولا إلى قراوي وقديورة، وهو ما يوضح عمق المشكلة لدى الطاقم الفني والذي رفض حتى تعويض عبيد لما أصيب.

الفرنسي قد يلجأ إلى طريقة حليلوزيتش ويحول مجاني للوسط

ولن نندهش إن شاهدنا المدرب غوركوف يلجأ للطريقة التي لعب بها الناخب الوطني السابق وحيد حليلوزيتش الذي حول مجاني إلى لاعب وسط ميدان استرجاعي، ولكن غوركوف بمجرد وصوله على رأس العارضة الفنية لـ “الخضر” أكد أن مجاني بالنسبة له لاعب محوري، ولكن مع مرور الوقت قد يجد نفسه مضطرا للقيام بما قام به البوسني، خاصة أنه يصر على عدم استدعاء مصطفى الذي كان من الممكن أن يحل له هذه الأزمة، لأنه لاعب استرجاعي جيد ومستواه أحسن بكثير من المستوى الذي يظهر به لما يلعب على الجهة اليمنى من الدفاع.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.