شبيبة سكيكدة تستفيد من إعانة بـ10 ملايير من شركة سوناطراك

استفادت شبيبة سكيكدة من إعانة مالية في شكل “سبونسور”، قدرها 10 ملايير سنتيم مقدمة من شركة سوناطراك.
الاتفاقية أبرمت مساء الخميس، بمقر مجمع سوناطراك بالعاصمة بين مدير مؤسسة الصيانة الصناعية “صوميك”، وهي فرع لشركة سوناطراك بالقاعدة الصناعية بسكيكدة، ورئيس النادي جمال قيطاري، بحضور مدير “الهولدينغ” بسوناطراك.
واستنادا إلى مصادر من داخل أسرة الشبيبة، فإن الإعانة سيتم صبها على ثلاث مراحل بداية من 3 ملايير، التي تم تسريحها، بينما 3 ملايير الثانية ستصب في شهر ديسمبر القادم، بينما الشطر الثالث المقدر ب 4 ملايير سيكون تحت تصرف الفريق في أفريل أو مارس 2019.
واعتبر قيطاري في أول تصريح له، بأن الإعانة جاءت في وقتها، وهي مكسب كبير سيجعل الفريق يتنفس الصعداء، ويتخلص من شبح الأزمة المالية التي ظلت تلاحق الشبيبة كل موسم.
تجدر الإشارة أن تأخر تسوية مستحقات اللاعبين، كانت بمثابة القطرة التي أفاضت الكأس، وجعلت بوغرارة يعلن استقالته من العارضة الفنية.
كما أن انفراج الأزمة المالية من شأنها أن تدفع بوغرارة إلى إعادة التفكير والعدول عن فكرة الاستقالة، حيث علمنا من مصادرنا بأنه من المنتظر أن يستأنف مهامه مع بداية الأسبوع القادم.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد