بايرن ميونخ يفوز على فولفسبورج بثلاثة أهداف مقابل هدف

استعاد بايرن ميونخ ذاكرة انتصاراته بفوز خارج الديار على حساب فولفسبورج بثلاثة أهداف مقابل هدف، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الثامنة من الدوري الألماني، بعد توقف انتصاراته في الأسابيع الـ3 الماضية.

سجل ثلاثية بايرن روبرت ليفاندوفيسكي “ثنائية”، في الدقيقتين 30 و48، وخاميس رودريجيز، في الدقيقة 72، بينما أحرز فوتر فيجورست هدف فولفسبورج الوحيد، في الدقيقة 63، ليرتفع رصيد الفريق البافاري إلى 16 نقطة، ليقفز مؤقتا للمركز الثاني، بينما توقف فولفسبورج عند 9 نقاط في المركز الحادي عشر.

وبدأ نيكو كوفاتش، مدرب بايرن ميونيخ، المباراة بتشكيل يضم كلا من: نوير، سولي، هوميلز، ألكانتارا، مارتينيز، ليفاندوفيسكي، روبن، رودريجيز، جنابري، ألابا، كيميتش.

أما برونو لاباديا، مدرب فولفسبورج، فقد دفع بتشكيلة تضم: كاستيلس، ويليام، بريكالو، ستيفن، فيجورست، جيرهاردت، روسيلون، بروكس، أرنولد، كنوتش، ريكسبيكاج.

بدأ بايرن المباراة بسيطرة كاملة عابها عدم الوصول بفرص تهديفية حقيقية نحو مرمى الحارس البلجيكي كوين كاستيلس، الذي تصدى للفرصة الوحيدة للفريق البافاري في أول ربع ساعة من زمن اللقاء، بعد إبعد الكرة بقدمه قبل سيرجي جنابري، من داخل منطقة الجزاء.

ودخل فولفسبورج في أجواء اللقاء بعد مرور 14 دقيقة على بدايته، بشن أرنولد ماكسيمليان هجمة واعدة، قبل أن يعيقه نيكلاس سولي قبل دخوله منطقة الجزاء، لكن حكم المباراة أشار لاستمرار اللعب دون احتساب مخالفة.

وكاد بايرن أن يتقدم بأول أهدافه بعد تسديدة من الهولندي آريين روبن، تصدى لها كاستيلس ببراعة، لترتد إلى روبرت ليفاندوفيسكي، الذي قابلها بتسديدة ردتها العارضة، قبل أن تعود إليه، ليسددها خارج المرمى.

وعاد ليفاندوفيسكي لتعويض الفرصة الضائعة بتسجيل هدف التقدم للفريق البافاري، في الدقيقة 30، بعدما تسلم تمريرة بينية متقنة داخل منطقة الجزاء، ليضعها بين قدمي حارس فولفسبورج، محرزًا الهدف الأول للضيوف.

ولم تمر سوى دقيقتين على هدف التقدم، ليمرر روبن بينية إلى رودريجيز، الذي هيأها لنفسه، قبل التسديدة بيسراه، لكن براعة كاستيلس تواصلت، بإبعادها إلى ركنية.

وقبل نهاية الشوط الأول، حاول روبن الحصول على ركلة جزاء بالسقوط داخل منطقة الجزاء، قبل أن يشهر الحكم البطاقة الصفراء في وجهه بداعي التحايل، لينتهي الشوط بتقدم البافاري بهدف دون رد.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر كوفاتش استبدال الظهير النمساوي ديفيد ألابا، ليحل بدلا منه البرازيلي رافينيا، العائد من غياب لعدة أسابيع بسبب الإصابة.


ولم ينتظر البايرن سوى 3 دقائق على بداية الشوط الثاني، لينجح ليفاندوفيسكي في التوقيع على الهدف الثاني له ولفريقه، بعدما استغل هفوة قاتلة من مدافع فولفسبورج، الذي مرر له الكرة برأسه بالخطأ، ليستقبلها المهاجم البولندي بمراوغة لحارس أصحاب الأرض، قبل أن يضعها داخل الشباك.

ولم يهنأ الضيوف بتقدمهم بعدما تعرض روبن للطرد عقب حصوله على البطاقة الصفراء الثانية، في الدقيقة 57، ليضطر البايرن لإكمال المباراة بـ10 لاعبين.

واستغل فولفسبورج النقص العددي سريعًا بتقليص النتيجة، بعد 6 دقائق فقط، عن طريق فوتر فيجورست، الذي قابل عرضية زميله بلمسة واحدة داخل الشباك.

وحاول كوفاتش السيطرة على وسط الملعب بعد هدف فولفسبورج، بإقحام ليون جوريتسكا بدلا من جنابري، في الدقيقة 66، قبل أن ينجح رودريجيز في تعزيز تقدم بايرن بهدف ثالث من تسديدة بيسراه، في الدقيقة 72.

حاول فولفسبورج شن العديد من الهجمات في الدقائق المتبقية وهدد مرمى الحارس مانويل نوير دون أن ينجح في تقليص النتيجة، لتنتهي المباراة بفوز بايرن ميونيخ (3-1).

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً