مشاكل منتخب الطوغو تتضاعف وعودة أديبايور أصبحت ممكنة

29 ديسمبر 2012

alt

 

لا يبدو أن مشاكل منافس الخضر في كأس إفريقيا المقبلة في جنوب إفريقيا المنتخب الطوغولي ستتوقف قريبا، فبعد مشكلة العلاوات في لقاء المغرب وما ترتب عنها من انسحاب نجوم الفريق أغاسا، روماو  وأديبايور جاء دور الفيفا لتدلي بدلوها، حيث ذكرت تقارير طوغولية أمس الخميس أن جيروم فالكي الأمين العام للاتحادية العالمية لكرة القدم « فيفا « سحب من رئيس الاتحادية الطوغولية ميزة إمضاء الصكوك للحساب الرسمي للاتحاد المحلي، رئيس الاتحادية الطوغولية غابريال أمياي تفاجأ بهذا القرار ولا يبدو أنه سيسكت عنه، يذكر أن أديبايور نجم المنتخب ونادي توتنهام اتهم رئيس الاتحادية الطوغولية بسرقة أموال العلاوات التي كان مقررا الحصول عليها بعد لقاء منتخب المغرب وهو ما أثار قضية الاختلاس والتي يبدو أنها صبت في مصلحة أديبايور ورفقائه المعتزلين مؤقتا أغاسا وروماو.

آمال الجماهير بعودة أديبايور بدأت تكبر

وبناء على هذه التقارير التي صبت في مصلحة أديبايور كبرت آمال الجماهير الطوغولية بعودة نجمها لتدعيم المجموعة المسافرة إلى جنوب إفريقيا، قرار الفيفا قد يشجع الثلاثي الغاضب على الاتحاد للعودة للفريق خاصة أنهم ربطوا العودة بتحسن أوضاع الاتحاد الذي وصفوه بالفاسد، هذا وسيكون بإمكان الثلاثي العودة بكل أريحية خاصة أن مدرب المنتخب ديدي سيسك استدعى عشرين لاعبا فقط وترك ثلاثة أماكن فارغة تحسبا لعودة الثلاثي الغاضب ووجه لهم بالمقابل دعوة للعودة، كما أن أديبايور في تصريحه الأخير لصحيفة الصن البريطانية ورغم أنه أقر بصعوبة العودة إلا أنه أبقى الأبواب كلها مفتوحة.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.