هولندا تحقق تعادل مثير مع ألمانيا وتخطف بطاقة التأهل للمربع الذهبي

خطف منتخب هولندا بطاقة التأهل للمربع الذهبي في دوري الأمم الأوروبية، بتعادل مثير مع ألمانيا (2-2)، اليوم الإثنين، في إطار منافسات الجولة السادسة.

وسجل ثنائية ألمانيا تيمو فيرنر وليروي ساني، في الدقيقتين 9 و20، بينما أحرز كوينسي بروميس وفيرجيل فان ديك هدفي هولندا، في الدقيقتين 85 و90.

وبذلك تأهل منتخب الطواحين إلى نصف النهائي، بعد تصدره لمجموعته، برصيد 7 نقاط، منهيا الحلم الفرنسي بعد تراجع منتخب الديوك للمركز الثاني، بنفس الرصيد، ولكن التفوق جاء للأول بفارق المواجهات، بينما استقر الألمان في ذيل الترتيب بنقطتين فقط، والذي هبط للمستوى الثاني.

بدأ يواكيم لوف، مدرب ألمانيا، المباراة بتشكيلة تضم كلا من: نوير، هوميلز، روديجير، سولي، كيرير، كيميتش، كروس، شولز، ساني، جنابري وفيرنر.

أما رونالد كومان، فدفع بتشكيلة تضم كلا من: سيليسين، تيتي، دي ليخت، فان دايك، بليند، دي يونج، فاينالدوم، دي رون، بروميس، بابل وديباي.

أظهر الألمان رغبة واضحة في الانتصار منذ انطلاق المباراة، وهو ما ترجمه فيرنر بعد مرور 9 دقائق فقط، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، سكنت شباك الحارس الهولندي سيليسين، ليتقدم المانشافت بهدف.

واستفز الهدف الضيوف، ليبدأ رجال المدرب رونالد كومان في مهاجمة الألمان في عقر دارهم، لينجحوا في الحصول على مخالفة على حدود منطقة جزاء المانشافت، ليفشل ممفيس ديباي في تحويلها إلى داخل الشباك.

واستطاع أصحاب الأرض مباغتة الهولنديين بهدف ثان، في الدقيقة 20، بعدما تسلم ليروي ساني تمريرة بينية خارج منطقة الجزاء، ليسددها بيسراه، ليفشل سيليسين في التصدي لها، لتسكن الشباك.

وحاول سيرجي جنابري تجربة حظه، بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكن سيليسين تصدى لها هذه المرة.

ونجح المنتخب الألماني في الحفاظ على تقدمه بهدفين حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

واشتعلت أجواء المباراة في الشوط الثاني، وكاد فيرنر أن يضيف الهدف الثاني، لكن تسديدته حادت عن المرمى.

وبدأ لوف في إجراء تغييرات على التشكيل، بعد مرور 18 دقيقة على بداية الشوط الثاني، بإقحام الثنائي ماركو رويس وتوماس مولر، بدلًا من فيرنر وجنابري، لتنشيط هجوم ألمانيا.

ومنح رويس لزميله ساني تمريرة حريرية أمام مرمى سيليسين، لكن ساني فشل في التعامل معها، لتضيع فرصة تعزيز التقدم.

وفي الدقيقة 77، كان ديباي على مقربة من تقليص النتيجة، بعدما توغل داخل منطقة الجزاء، وسدد كرة أرضية زاحفة، أبعدها نوير بقدمه إلى ركنية.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بـ5 دقائق، استطاع بروميس أن يقلص النتيجة لهولندا بهدف صاروخي، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، لتشتعل المباراة من جديد.

وفي اللحظات الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة، نجح فيرجيل فان دايك في تسجيل هدف التعادل لهولندا، بعدما قابل عرضية داخل منطقة الجزاء، بتسديدة على الطائر إلى داخل الشباك، لتنتهي المباراة بالتعادل (2-2).

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً