محرز ممرر حاسم ومانشستر سيتي يعود بتعادل مثير من ليون

27 نوفمبر 2018
محرز ممرر حاسم ومانشستر سيتي يعود بتعادل مثير من ليون 24
A+
A-

نجا مانشستر سيتي من الخسارة أمام مضيفه ليون الذي كان هزمه في الجولة الأولى، ليتعادل معه 2-2 مساء الثلاثاء على ملعب “جروباما”، ضمن الجولة الخامسة من منافسات المجموعة السادسة بالدور الأول من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وشارك الدولي الجزائري رياض محرز، أساسيا في هاته المواجهة التي اكملها حتى النهاية .
وسجّل ماكسويل كورنيه هدفي ليون في الدقيقتين 55 و81، فيما أحرز هدفي مانشستر سيتي إيميريك لابورت (62) وسيرجيو أجويرو (83).

وبهذه النتيجة، يضمن مانشستر يونايتد تأهله إلى الدور ثمن النهائي، بعدما رفع رصيده إلى 10 نقاط، بفارق 3 نقاط أمام ليون صاحب المركز الثاني، أما شاختار دونتسك، فاحتل المركز الثالث برصيد 5 نقاط بفوزه الصعب على مضييفه هوفنهايم 3-2.

وأجرى مدرب ليون برونو جينيسيو تعديلا وحيدا على تشكيلته الأساسية، فشارك المهاجم ماكسويل كورنيه منذ البداية على حساب موسى ديمبيلي.

أما مدرب مانشستر سيتي جوسيب جوارديولا، فقام بثلاثة تغييرات على تشكيلته التي فازت على وست هام يونايتد يوم السبت، فشارك كل من جون ستونز وألكسندر زينتشينكو ورياض محرز مكان نيكولاس أوتامندي وفابيان ديلف وإلكاي جوندوجان.

واقترب ليون من افتتاح التسجيل في الدقيقة الثالثة عبر ركلة ركنية فشل كونيه في تحويلها برأسه داخل الشباك، كما فشل نجم ليون ممفيس ديباي في استغلال تمريرة مميّزة من كونيه ليواجه الحارس إيديرسون في الدقيقة 13، وبعدها بدقيقة جرب محرز حظه بكرة في مكان وقوف الحارس أنتوني لوبيز.

وقطع لاعب ليون فيرلاند مندي الكرة ببراعة من أمام مهاجم مانشستر سيتي سيرجيو أجويرو المواجه للمرمى في الدقيقة 20، وتسرّع كونيه في استثمار الكرة وهو مواجه للحارس بالدقيقة 30 اثر مجهود مميز وتمريرة من مندي، وتبادل أجويرو الكرة مع دافيد سيلفا قبل أن يسدد كرة بجوار القائم بعد مضايقة من مارسيلو وجيسون ديناير في الدقيقة 36، وقبل نهاية الشوط بدقيقة واحدة، أرسل ديباي كرة من الناحية اليسرى إلى كورنيه الذي سدّدها أكروباتية جميلة لترتد من العارضة.

وجاء هدف المباراة الأول بعد مرور 10 دقائق على بداية الشوط الثاني، عندما انطلق ديباي من اليسار وأرسل عرضية وصلت إلى كونيه الذي سيطر على الكرة قبل أن يسددها بمهارة في الشباك من حدود منطقة الجزاء، وأنقذ الحارس لوبيز مرمى ليون من فرصة خطيرة في الدقيقة 57، بعدما تصدى لكرة من أجويرو اثر تمريرة من محرز، بيد أن الفريق الإنحليزي نجح في معادلة النتيجة بالدقيقة 62، اثر ركلة حرة وصلت إلى دافيد سيلفا الذي غمزها بدوره إلى إيميريك لابورت، فيما كان من الأخير إلا أن يغرسها برأسها في الشباك.

وهدأت الأمور قليلا حتى الدقائق العشر الأخيرة، فاستعاد ليون تقدّمه في الدقيقة 81، عندما مرر ديباي كرة بينية مميزة إلى كورنيه الذي تابعها بيسراه في الشباك، بيد أن أجويرو رفض خروج فريقه خاسرا من الموقعة، فسجّل هدف التعادل في الدقيقة 83، بعدما تابع برأسه ركنية نفّذها زميله محرز.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.