رورارة:وضعنا الفريق في أفضل الظروف والكرة الآن في ملعب اللاعبين

21 يناير 2013

رمى رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم محمد روراوة الكرة في معسكر لاعبي المنتخب الوطني، قبيل يومين عن مواجهة الجار التونسي بملعب روايال بافوكينغ بمدينة روستنبورغ، في لقاء قوي يندرج ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الرابعة. رئيس الفاف وفي تصريح مقتضب خص به وكالة الأنباء الجزائرية سهرة أول أمس على هامش افتتاح كان جنوب إفريقيا، أبدى تفاؤله و ثقته الكبيرة في إمكانات الخضر لأداء دورة ناجحة، ولو أنه لم يتوان في التأكيد على أن هيئته وفرت جميع الإمكانات، حيث أن البعثة الجزائرية هي الوحيدة التي سافرت إلى جنوب إفريقيا على متن طائرة خاصة، كما أن الفاف وضعت اللاعبين في أفضل الظروف للتحضير بكيفية جيدة، ما يجعل الكرة في مرماهم الآن، ويحتم عليهم تحقيق نتائج في مستوى الآمال والطموحات، من خلال قوله : «على اللاعبين الآن إثبات قدراتهم وما ذا بإمكانهم فعله في الدورة»، ومن خلال سهره على المنتخب واقترابه من اللاعبين ومختلف الطواقم العاملة مع التعداد قال روراوة « لمست لدى لاعبينا رغبة كبيرة لتحقيق شيئا ما خلال هذه المنافسة « ليذكر في معرض حديثه بالإمكانات التي وفرتها الفاف للخضر « لدينا مجموعة جيدة، استفادت من إمكانيات هائلة ، ما يجعلني أثق فيه كثيرا».
رورارة:وضعنا الفريق في أفضل الظروف والكرة الآن في ملعب اللاعبين 23علما وأن المنتخب الوطني يسجل عودته إلى المحفل الكروي القاري بعد غياب عن الدورة السابقة بغينيا الاستوائية والغابون ، على أن يستهل المشوار سهرة الغد بتنشيط ديربي مغاربي واعد أمام الجار التونسي، وهو اللقاء الذي سيحضره محمد روراوة، الذي غادر جوهانسبورغ بعد حضوره أشغال المكتب التنفيذي للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم وكذا المباراة الافتتاحية للمسابقة، حيث يحرص رئيس الفاف على التواجد اليوم بالقرب من اللاعبين للرفع من روحهم المعنوية، وهو الذي كان على اتصال مباشر بالطاقمين الإداري والفني للمنتخب، ويتذكر الجميع تدخله شخصيا لتغيير توقيت المباراة الودية التي جمعت الخضر بمنتخب جنوب إفريقيا، قبل أسبوع، وكذا إيجاد حل عملي وسريع لمشكل ميدان التدريبات بعد تحفظات الناخب الوطني، كما أشرف محمد روراوة بنفسه على نجاح عملية تنقل الأنصار إلى جوهانسبورغ لمساندة الخضر، من خلال وقوفه على كل كبيرة وصغيرة تخص ظروف الإقامة والنقل.

نورالدين – ت


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.