اَدم أوناس بديل في فوز نابولي على ضيفه لاتسيو

اَدم أوناس بديل في فوز نابولي على ضيفه لاتسيو 24

فاز نابولي (2-1)، اليوم الأحد، على ملعب سان باولو، ضمن الجولة الـ20 من الدوري الإيطالي.

وسجّل غولام غيابه عن التوليفة الأساسية للمرة الثالثة منذ عودته من الإصابة، فيما اكتفى أوناس بالدحول في الدقيقة 81 .

وأحرز خوزيه كاييخون وأركاديوز ميليك، هدفي نابولي (ق34، ق37)، على الترتيب، بينما سجل شيرو إيموبيلي هدف لاتسيو الوحيد، بالدقيقة 65.

وارتفع رصيد نابولي بذلك، إلى 47 نقطة بالمركز الثاني، بفارق 6 نقاط عن يوفنتوس المتصدر، الذي سيواجه كييفو فيرونا غدًا، بينما تجمد رصيد لاتسيو عند 32 نقطة، بالمركز الخامس.

وبدأت المباراة بقوة من الطرفين، ولاحت أولى المحاولات الخطيرة للاتسيو، في الدقيقة 4، بعد عرضية متقنة من لوكاس ليفا على رأس ميلينكوفيتش سافيتش، حيث أنقذها أليكس ميريت ببراعة، وأبعدها عن مرماه.

وتصدى القائم الأيمن للاتسيو في الدقيقة 11، لهدف محقق من نابولي، بعد عرضية ماريو روي من الناحية اليسرى، والتي سددها أركاديوز ميليك من لمسة واحدة.

واستمر القائم في معاندة ميليك، ففي الدقيقة 21 وجه كرة رأسية، تصدى لها ستراكوشا، حارس لاتسيو، وارتطمت بالقائم الأيمن لتخرج بعيدة.

وعاد اللاعب ذاته بعد دقيقة للتسديد، من خارج المنطقة، بجوار المرمى.

واستمر تألق الحارسين في اللقاء، حيث تصدى حارس نابولي لتسديدة من ميلينكوفيتش.

وأجرى سيموني إنزاجي، مدرب لاتسيو، تبديلًا اضطراريًا، بالدقيقة 27، بعد إصابة لويز فيليبي، ليحل محله باستوس.

وتمكن كاييخون من تسجيل أول أهداف المباراة، بالدقيقة 34، بعد تمريرة من ميرتينز في عمق دفاع لاتسيو، إلى القادم من الخلف، الذي وضع الكرة على يسار الحارس في الشباك.

وضاعف ميليك النتيجة لنابولي بالدقيقة 37، من ركلة ثابتة، سددها مباشرةً في المرمى.

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى مدرب لاتسيو تبديلا ثانيا، بنزول أنخيل كوريا وخروج لوكاكو.

وتحول الفريق للعب بطريقة (4-3-2-1)، بدلا من (3-5-2).

وبالدقيقة 51، جاءت ضربة رأسية من البديل كوريا، مرت بجوار المرمى.

وواصل القائم مساندته للاتسيو، ليمنع هدفًا ثالثًا، بعد تسديدة من فابيان رويز بالدقيقة 56، حيث ارتدت الكرة إلى ميليك، الذي سدد أرضية أبعدها الحارس لركنية.

وتألق ميريت، حارس نابولي، وتصدى ببراعة لتسديدة إيموبيلي القوية.

ووقف قائم لاتسيو حائلا أمام نابولي، للمرة الرابعة في المباراة، بعد رأسية مميزة من كاييخون، وسط غياب دفاعي تام.

وقلص إيموبيلي الفارق للضيوف، في الدقيقة 65، بتصويبة أرضية من داخل المنطقة، سكنت يسار المرمى.

وشهدت الدقيقة 70 حالة طرد لفرانشيسكو أتشيربي، مدافع لاتسيو، بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية، لتدخله العنيف على كاييخون.

وتصدى ستراكوشا لفرصة الهدف الثالث لنابولي، بالدقيقة 83، بعد تسديدة قوية من أمام منطقة الست ياردات، من اَدم أوناس، لتنتهي المباراة بفوز البارتينوبي (2-1).

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد