مدرب هلال شلغوم العيد فريد مهناوي : أتوقع مباراة مغلقة امام تاجنانت وكلمة السر احترام المنافس والتركيز

10 ديسمبر 2014

يرى مدرب هلال شلغوم العيد فريد مهناوي بأن مباراة فريقه المرتقبة ظهيرة الغد لحساب الدور الثاني والثلاثين من منافسة السيدة الكأس ستكون في غاية الصعوبة والتعقيد، نظرا لحجم المنافس وطابع الديربي الذي سيميز أطوارها.   مهناوي الذي عاد للإشراف على العارضة الفنية للهلال منذ أيام، استهل حديثه عن ديربي الولاية 43 بالتأكيد على أن دفاع تاجنانت فريق قوي جدا وجدير بالاحترام: « مقابلة الغد ستكون جد صعبة، أمام جار نحترمه كثيرا ويتواجد في فورمة ممتازة في الآونة الأخيرة، نتيجة دخوله ديناميكية النتائج الإيجابية واحتلاله مرتبة جد مشرفة، ما يحتم علينا أخذ المباراة بجدية وبموضوعية للخروج بنتيجة إيجابية».
وبخصوص اكتساب المباراة طابعي الديربي والكأس، ما من شأنه أن يجعل مؤشر الندية و الإثارة يبلغ ذروته، رغم لعب اللقاء أمام مدرجات شاغرة بداعي العقوبة المسلطة على الدفاع، قال مدرب الهلال:»  شاءت الأقدار أن نواجه الجار دفاع تاجنانت في دور متقدم من السيدة الكأس، وهي معطيات صراحة لا نوليها أهمية كبيرة، كوننا حضرنا للمباراة في ظروف عادية ولخصوصيتها ركزنا على الجانب البسيكولوجي».
وفي سياق متصل أعرب محدثنا عن ارتياحه لاكتمال التعداد عشية المباراة: « لأول مرة منذ اعتلائي العارضة الفنية نحضر لمقابلة بتعداد مكتمل، ما يتيح أمامنا  كل الخيارات عند ضبط التشكيلة ومعها الخيارات المناسبة لمباغتة المنافس، الذي نملك فكرة واضحة عنه، من خلال متابعتنا لمبارياته».
وبحكم معرفته بالجار وخبايا السيدة الكأس، أردف مهناوي بشأن سيناريو اللقاء:» أتوقع أن تكون المباراة صعبة ومغلقة ، حيث لن تشهد تسجيل الكثير من الأهداف ، على أن تكون الكلمة الأخيرة لمن يحسن التحكم في أعصابه « ليختم حديثه بالتأكيد على أن كلمة السر في غرف حفظ الملابس قبيل انطلاق اللقاء تتلخص في ضرورة احترام الخطة الموضوعة والتركيز حتى آخر دقيقة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.