إيدير ميليتاو … حقبة جديدة مليئة بالشغف بطموح عالٍ مع زيدان

إيدير ميليتاو ... حقبة جديدة مليئة بالشغف بطموح عالٍ مع زيدان 24

قررنا في مجلس إدارة النادي بدء حقبة جديدة مليئة بالشغف بطموح عالٍ مع زيدان”.. كانت هذه هي أولى كلمات فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد، في مؤتمر تقديم المدرب الفرنسي، زين الدين زيدان.

وبدأت الإدارة في التحرك سريعًا، بالتعاقد مع البرازيلي إيدير ميليتاو، من صفوف بورتو البرتغالي.

ورغم وجود اتفاق مُسبق بين ريال مدريد وبورتو في الأشهر الماضية، لكن الظروف الصعبة التي مر بها الميرنجي، والسعي نحو تطبيق مشروع زيدان الجديد، من الأمور التي أجبرت الملكي على حسم الصفقة مقابل 50 مليون يورو قيمة الشرط الجزائي في عقد ميليتاو، والذي سيمتد عقده حتى 2025.

بدايته

هو إيدير جابرييل ميليتاو، ولد في مدينة سيرتاوزينيو التي تتبع ساو باولو في البرازيل، يوم 18 يناير عام 1998، ويبلغ من العمر 21 عاما.

وهو لاعب تكتيكي مميز، حيث يُجيد اللعب كقلب دفاع، وظهير أيمن ولاعب خط وسط مُدافع، وسيمنح “زيزو” مرونة تكتيكية كبيرة حال الاعتماد عليه.

بدأ ميليتاو مسيرته في ساو باولو البرازيلي حين كان في الـ13 من عمره، وفاز بكأس البرازيل تحت 20 عاما، وتدرج حتى وصل إلى الفريق الأول في يناير 2017، وخاض معه 37 مباراة، وسجل 3 أهداف وصنع هدفا وحيدًا.

الانتقال إلى أوروبا

في صيف عام 2018، نجح بورتو في الظفر بخدمات المدافع البرازيلي الشاب مقابل 7 ملايين يورو، والذي تكيف مع الأجواء بشكل سريع جدًا.

ولعب ميليتاو مع بورتو هذا الموسم حتى الآن 34 مباراة في مختلف المسابقات، وسجل 3 أهداف وصنع هدفين، ونجح في ترك بصمته بشكل واضح في الدوري البرتغالي وتوج بجائزة أفضل مدافع لخمسة أشهر متتالية منذ سبتمبر وحتى يناير الماضيين.

ونال ميليتاو إشادة كبيرة من زميله ومدافع ريال مدريد السابق بيبي، الذي صرح مؤخرًا: أتمنى أن يحظى بأفضل شيء، لأنه شخص جيد ومحترف”.

وفي ظل أنباء اهتمام ريال مدريد في الفترة السابقة بميليتاو، نصحه بيبي بضرورة التركيز على عمله مع بورتو لكي يحظى بهذه الفرصة، وهو ما تحقق بالفعل.

المسيرة الدولية

قرر “تيتي” المدير الفني الحالي لمنتخب البرازيل ضمه لأول مرة في سبتمبر 2018، وخاض مباراة وحيدة ودية ضد منتخب السلفادور في مركز الظهير الأيمن، وفاز بها بخماسية نظيفة.

وتواجد ميليتاو في قائمة السيليساو التي ستخوض مواجهتي بنما وجمهورية التشيك هذا الشهر خلال فترة التوقف الدولي.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد