بن سبعيني وزفان خارج “أوروبا ليغ” بالخسارة امام آرسنال

14 مارس 2019
بن سبعيني وزفان خارج "أوروبا ليغ" بالخسارة امام آرسنال 17
A+
A-

تواصلت سلسلة حلقات الريمونتادا الأوروبية، هذا الموسم، بعدما قلب آرسنال الطاولة على ضيفه رين الفرنسي، ليهزمه بثلاثية نظيفة، اليوم الخميس، في إياب ثمن نهائي الدوري الأوروبي.

وبصم رامي بن سبعيني على حضوره أساسيا على ملعب “الإمارات”، في وقت جلس فيه مهدي زفان على مقاعد البدلاء طيلة أطوار المواجهة

وضمن الجانرز مكانًا في ربع النهائي، بفضل ثلاثية اليوم، التي عوضوا بها خسارة الذهاب (3-1).

وأحرز بيير إيميريك أوباميانج (ق5 وق72)، وأينسلي مايتلاند-نايلز (ق15)، أهداف اللقاء.

وقدم آرسنال أداء هجوميا جيدا، لا سيما في الشوط الأول، وكان بوسعه الخروج بغلة أوفر من الأهداف، لولا سوء الطالع.

واعتمد المدرب الإسباني، أوناي إيمري، على طريقة اللعب (4-2-3-1)، فوقف الإسباني ناتشو مونريال إلى جانب الفرنسي لوران كوسيلني، في عمق الخط الخلفي، مقابل انتقال الألماني شكودران موستافي للعب كظهير أيمن، فيما شغل البوسني سياد كولاسيناتش مركز الظهير الأيسر.

وقام السويسري جرانيت تشاكا بدور لاعب الارتكاز، وتأخر الويلزي أرون رامزي قليلا لدعمه، وكانت المفاجأة في مشاركة أينسلي مايتلاند-نايلز كجناح أيمن.

وشارك الألماني مسعود أوزيل كلاعب وسط هجومي، مع تبادل مستمر في الأدوار بين الفرنسي ألكسندر لاكازيت، والجابوني أوباميانج، في مركزي الجناح الأيسر والمهاجم الصريح.

أما رين، فلجأ إلى طريقة اللعب (4-4-2).

وضغط آرسنال بلا هوادة في الدقائق الأولى، قبل أن يفتتح أوباميانج التسجيل في الدقيقة الخامسة، عندما انسل مايتلاند-نايلز من الناحية اليمنى، ليمرر الكرة إلى رامزي، فوجهها الأخير بدوره أمام المرمى، إلى المهاجم الجابوني الذي أودعها الشباك من مسافة قصيرة.

وكسر أوباميانج مصيدة التسلل، إثر تمريرة ماكرة من رامزي، ليرفع الكرة قبل أن تخرج من الملعب نحو القائم البعيد، حيث تواجد المندفع مايتلاند-نايلز، الذي دكها برأسه في الشباك بالدقيقة 15.

وبعدها حاول لاعبو رين الاستحواذ على الكرة، بغية تهديد مرمى آرسنال، إلا أنهم عانوا في المقابل من سرعة تحركات أوباميانج ولاكازيت، عند الهجوم المرتد.

وتألق الحارس الخبير بيتر تشيك، في إبعاد شبح هدف لرين، مع انطلاقة الشوط الثاني، عندما ارتدت تسديدة سار من قدم موستافي، لكن الحارس التشيكي تدارك الموقف، وأبعد الكرة بأطراف أصابعه، قبل أن تصطدم بالقائم.

وبعدها ضغط الفريق الفرنسي، بغية تسجيل هدف التأهل لدور الثمانية.

وأبعد كولاسيناتش بحنكة كرة عرضية من سار، في منطقة الياردات الست، بالدقيقة 61.

ودخل هنريك مخيتاريان وأليكس إيوبي، في تشكيلة آرسنال، بدلا من أوزيل و”المتوتر” لاكازيت.

وكاد إيوبي يسجل هدفا من لمسته الأولى، عبر تسديدة مرت بجوار القائم، في الدقيقة 71، قبل أن يضيف أوباميانج الهدف الثالث لآرسنال والثاني له، عندما تابع من مسافة قريبة عرضية أرضية من كولاسيناتش.

ومرر إيوبي الكرة إلى أوباميانج، الذي انفرد بالحارس، لكن محاولته ابتعدت عن القائم، في الدقيقة 82.

كما أهدر المهاجم الجابوني فرصة غريبة، في الدقيقة 83، عندما وضع رامزي الكرة له على طبق ذهبي، لكنه ارتبك عند التسديد لتذهب بعيدا عن متناوله.

وتنفس جمهور آرسنال الصعداء، في الدقائق الأخيرة، بعدما ارتفعت راية التسلل أمام فرصتين خطيرتين لرين.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.