هازارد يتصدر قائمة المرشحين للانتقال إلى ريال مدريد

23 مارس 2019
هازارد يتصدر قائمة المرشحين للانتقال إلى ريال مدريد 24
A+
A-

تترقب جماهير ريال مدريد، ثورة حقيقية في الانتقالات الصيفية المقبلة، بعد الموسم الكارثي الذي عاشه الميرنجي وغيابه عن المنافسة في كافة البطولات.

ويتصدر اسم الدولي البلجيكي إيدين هازارد، لاعب تشيلسي، قائمة المرشحين للانتقال إلى ريال مدريد، ليكون ضمن الصفقات المنتظرة لقيادة المشروع الجديد للنادي، بعد عودة الفرنسي زين الدين زيدان، لتدريب الفريق.

رغبة متبادلة

زيدان يعرف هازارد جيدًا، وكان يتابعه خلال بدايته مع فريق ليل الفرنسي، وكان قد نصح فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد بضمه عام 2012، لكنه لم يستجب وقتها للنصيحة.

وصرح زيدان عام 2015، حين كان مدربا لفريق الرديف في ريال مدريد: “هناك ميسي ورونالدو، لكني أحب هازارد أكثر، وكل ما يفعله في الملعب، وأحب سلوكه وحسمه للمباريات وأحب أن أرى تطوره كل عام”.

وعلى الجانب الآخر، لم يترك البلجيكي أي فرصة للتأكيد على حبه لريال مدريد، وعشقه لزيدان الذي يعتبره أسطورته المفضلة وأنه مارس كرة القدم بسببه، ويتمنى العمل معه.

وقال هازارد: “لا أريد أن أكذب، ريال مدريد حلمي منذ أن كنت طفلا، ولا أريد الحديث عن هذا الأمر يوميا”.

وأكد نجم البلوز أنه بالفعل حسم قراره حول مستقبله، لكنه أجل الحديث عن ذلك في الوقت الحالي، نظرًا لصعوبة موقف تشيلسي، وسعي الفريق لحصد مركز مؤهل لدوري الأبطال بالموسم المقبل، والمنافسة على لقب الدوري الأوروبي.

عقبة وحيدة

هازارد يرتبط بعقد مع تشيلسي حتى صيف 2020، ويسعى البلوز لإلزامه بالاستمرار حتى نهاية عقده، بعد فشل كل المحاولات السابقة لتجديده.

ويأتي قرار الإدارة بعد التعرض لعقوبة الحرمان من إبرام صفقات خلال فترتي انتقالات بسبب مخالفة لوائح التعاقد مع لاعبين قصر، ويحاول تشيلسي إلغاء هذا القرار.

وبالفعل رفض تشيلسي عرضا من ريال مدريد لضم هازارد مقابل 82 مليون يورو مؤخرًا وفقًا لتقارير صحفية إسبانية.

ولكن بإمكان الميرنجي حسم الصفقة حال تقدمه بعرض مالي أكبر لتشيلسي، والذي يُدرك أن هذه فرصة لن تعوض لأن استمرار هازارد يعني رحيله مجانا بعد نهاية عقده.

وبدون شك فإن رحيل نجم بحجم هازارد سيؤثر على البلوز، لكن الإدارة تعاقدت في الشتاء مع الأمريكي الشاب كريستيان بوليسيتش من بوروسيا دورتموند، وهو ما سيسهل عمليًا من رحيل اللاعب البلجيكي.

سيناريو المتمرد

قد يلجأ هازارد لحل آخر لكي لا يفوت فرصة الانضمام لفريق أحلامه ريال مدريد، وهو السير على خطى مواطنه تيبو كورتوا، حارس الملكي الحالي.

وبمجرد أن أبدى ريال مدريد اهتمامه بكورتوا، بدأ اللاعب في الضغط على إدارة البلوز للسماح له بالرحيل، وغاب عن الحضور التدريبات بعد نهاية مونديال روسيا، في الصيف الماضي.

وقررت الإدارة فرض غرامات مالية على كورتوا، وفتح تحقيقات تأديبية معه لكن الحارس لم يستجب وأصر على الرحيل، حتى استسلم البلوز في نهاية الأمر.

وانضم كورتوا لصفوف الميرنجي، وكجزء من الصفقة انتقل الكرواتي ماتيو كوفاسيتش لاعب خط وسط ريال مدريد إلى البلوز على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم.

فهل يتكرر هذا السيناريو الصيف المقبل مع هازارد؟

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.