بن ناصر اساسي ويسقط مع إمبولي امام يوفنتوس بهدف نظيف

بن ناصر اساسي ويسقط مع إمبولي امام يوفنتوس بهدف نظيف 24

حقق يوفنتوس، فوزًا صعبًا على ضيفه إمبولي، بهدف نظيف، اليوم السبت، في إطار الجولة التاسعة والعشرين من عمر الدوري الإيطالي.

وأحرز مويس كين هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 72 من عمر اللقاء.
بن ناصر اساسي ويسقط مع إمبولي امام يوفنتوس بهدف نظيف 25
وبهذا الفوز، رفع اليوفي رصيده إلى 78 نقطة في صدارة الترتيب، بينما توقف رصيد إمبولي عند 25 نقطة في المركز السابع عشر.

أول فرصة جاءت في الدقيقة التاسعة، بعد عدة لمسات بين لاعبي إمبولي، بعد تمريرة من كرونيتش إلى كابوتو بالكعب، مررها الأخير بدوره إلى دييجو فارس، الذي حاول التسديد، ليبعدها روجاني إلى ركلة ركنية.

الدقيقة 13، شهدت محاولة من يوفنتوس، بعد هجمة مرتدة سريعة نفذها بيرنارديسكي في الجانب الأيمن، ليمرر عرضية إلى أقصى اليسار، وسددها بليز ماتويدي بجانب المرمى.

واستطاع إمبولي أن يُحرج يوفنتوس في أول 20 دقيقة، بعدما بدأ المباراة بضغط كبير على أصحاب الأرض.
بن ناصر اساسي ويسقط مع إمبولي امام يوفنتوس بهدف نظيف 26

انتشار إمبولي كان الأفضل في أول 20 دقيقة، وتواجد لاعبي الفريق الأزرق كان أفضل من يوفنتوس، الذي اعتمد على الهجمات المرتدة واستغلال سرعات بيرنارديسكي في الجانب الأيمن، بجانب الاعتماد على العرضيات بشكل مكثف.

واقترب كرونيتش من تسجيل الهدف الأول لإمبولي في الدقيقة 24، بعدما سدد لاعب الوسط، تصويبة قوية مرت بجوار القائم.

ورد ماندزوكيتش برأسية خطيرة في الدقيقة 31، بعدما استغل عرضية بليز ماتويدي من الناحية اليسرى، حولها برأسية في المرمى، إلا أن دراجوفسكي حارس إمبولي، تصدى لها وأبعدها عن مرماه.

وعاد كرونيتش مجددًا بتصويبة صاروخية من مسافة بعيدة من خارج المنطقة في الدقيقة 33، مرت بجوار قائم الحارس تشيزني.

وفي الشوط الثاني، وتحديدًا في الدقيقة 47، سدد بيرنارديسكي تصويبة قوية باتجاه مرمى إمبولي، نجح الحارس دراجوفسكي في تحويلها إلى ركلة ركنية.

وأهدر بيرنارديسكي فرصة جديدة بعد دقيقتين، بعدما وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء من عرضية أليكس ساندرو، سددها فيديريكو بلمسة مباشرة علت العارضة.

وكاد بيرنارديسكي أن يتوج مجهوده في الدقيقة 60، بعد عرضية من كانسيلو، مهدها ماندزوكيتش بالرأس إلى بيرنارديسكي القادم من الخلف، ليسدد فوق العارضة كرة كادت أن تسكن الشباك.

وحاول كانسيلو فك شفرة المباراة، من خلال تسديدة ضعيفة بالقدم اليسرى، بعدما توغل من الناحية اليمنى لمنتصف الملعب، وسدد من خارج المنطقة في كرة مرت بجوار قائم إمبولي الأيسر.

وتمكن مويس كين، من تسجيل الهدف الأول ليوفنتوس في الدقيقة 72، بعد 3 دقائق من نزوله كبديل، بعد تمريرة من سبينازولا من إلى ماندزوكيتش، الذي مهدها بشكل مميز إلى كين، ليسدد بقوة في المرمى بنجاح.

وفي الدقيقة 78، تألق الحارس دراجوفسكي، أمام انفراد صريح لكين، بعد خطأ دفاعي، لتتحول الكرة إلى ركلة ركنية، قبل أن تنتهي المباراة بفوز اليوفي بهدف نظيف.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد