بدون محرز .. مانشستر سيتي يفوز على كريستال بالاس بثلاثية

14 أبريل 2019
بدون محرز .. مانشستر سيتي يفوز على كريستال بالاس بثلاثية 17
A+
A-

خطف مانشستر سيتي صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز “مؤقتًا”، بعد فوزه اليوم الأحد، على مضيفه كريستال بالاس بنتيجة (3-1)، على ملعب “سلهيرست بارك” في الجولة الـ34 من البريميرليج.

وسجل ثلاثية الضيوف رحيم سترلينج بالدقيقتين (15 و63) وجابريال جيسوس (90)، فيما أحرز لوكا ميليفويفيتش هدف كريستال بالاس الوحيد (81).

وبهذه النتيجة، رفع مانشستر سيتي رصيده إلى 83 نقطة، بفارق نقطة وحيدة عن المتصدر السابق ليفربول الذي يلعب لاحقًا أمام تشيلسي، علمًا بأن للسيتي مباراة مؤجلة.

في المقابل، تجمد رصيد كريستال بالاس، عند 39 نقطة في المركز الـ13.

وأشرك مدرب مانشستر سيتي جوسيب جوارديولا تشكيلة جلها من الأساسيين، رغم أن مباراة مهمة تنتظره مساء الأربعاء أمام توتنهام، في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ولعب القائد فينسان كومباني إلى جانب إيميريك لابورت في عمق الدفاع، بإسناد من الظهيرين كايل ووكر وبنجامين مندي، وقام الدولي الألماني إلكاي جوندوجان بدور لاعب الوسط المتأخر، وراء ثنائي صناعة الألعاب كيفن دي بروين ودافيد سيلفا.

وتكون الثلاثي الهجومي من الجناحين ليروي ساني ورحيم سترلينج، ورأس الحربة الأرجنتيني سيرجيو أجويرو.

ولجأ مدرب كريستال بالاس روي هودجسون إلى طريقة اللعب 4-3-3 أيضًا، فتكون الرباعي الدفاعي من أرون وان-بيساكا وسكوت دان ومارتن كيلي وباتريك فان أنهولت.

وتناوب كل من جيمس ماكارثر وقائد الفريق لوكا ميليفويفيتش على حماية الخط الخلفي، فيما أدى جيوفري شلوب دور لاعب الوسط الهجومي وصانع الألعاب، وراء مثلث الخط الأمامي المكون من أندروس تاونسند وويلفريد زاها وكريستيان بنتيكي.

وسيطر مانشستر سيتي على المجريات منذ البداية وتفاجأ دافيد سيلفا من عرضية دي بروين ليفشل في استغلالها من بعد 8 ياردات عن المرمى في الدقيقة الثانية.

وجرب ميليفويفيتش حظه بالتسديد من خارج منطقة الجزاء فوق المرمى بالدقيقة الخامسة، واقترب سيتي من افتتاح التسجيل في الدقيقة 10 عندما مر سيلفا من الناحية اليسرى، قبل أن يمرر كرة على طبق ذهبي إلى سترلينج الذي سددها زاحفة في القائم.

وسرعان ما افتتح سيتي التسجيل في الدقيقة 15، عندما مرر دي بروين كرة بينية إلى سترلينج الذي انطلق بها في الناحية اليمنى، قبل أن يطلقها مركزة نحو القائم البعيد.

وأرغمت الإصابة لاعب كريستال بالاس جيوفري شلوب، على الخروج من الملعب مبكرًا، ليدخل مكانه شيخو كوباتي، وقدم ساني فاصلا من المرواغات، ثم سدد في الزاوية القريبة لينقذ الحارس فيسنتي جوايتا الموقف بالدقيقة 32.

وفشل أجويرو في الوصول إلى عرضية زاحفة من دي بروين أمام المرمى وسط امتعاض الأخير، وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة، وجّه جوندوجان كرة ساقطة نحو منطقة الجزاء، وصلت إلى دي بروين الذي سدد في قدم المدافع.

واقترب سيتي من تعزيز تقدمه في الدقيقة الثالثة من الشوط الثاني، عندما اصطدمت كرة مرسلة من دي بروين بالمدافع كيلي لكن الحارس جوايتا تدارك الموقف.

وهدأت المجريات لفترة من الوقت، قبل أن يضيف سترلينج هدفه الثاني في المباراة، عندما تابع تمريرة من ساني داخل الشباك في الدقيقة 63.

ودخل برناردو سيلفا إلى تشكيلة سيتي بدلا من دافيد سيلفا، وأشرك جوارديولا مهاجمه البرازيلي جابريال جيسوس مكان غير الموفق أجويرو.

وتمكن كريستال بالاس من تقليص الفارق بالدقيقة 81 بعدما احتسب له الحكم ركلة حرة مباشرة، نفذها ميليفويفيتش بأناقة داخل الشباك.

وأحكم سيتي دفاعه فيما تبقى من الوقت من خلال إشراك جون ستونز مكان ساني، واعتمد على الهجمات المرتدة التي جاء منها الهدف الثالث في الدقيقة الأخيرة (90)، بعدما مرر دي بروين الكرة إلى جيسوس الذي وضعها من وضع انفراد في الشباك.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.