الاتحادية الجزائرية لكرة اليد: تهمي يتأسف على عدم برمجة الجمعية العامة لحد الان

4 فبراير 2013

تأسف وزير الشباب والرياضة محمد تهمي يوم الاحد على وضعية الاتحادية الجزائرية لكرة اليد التي تعيش “أزمة حادة” منذ سنة ومع ذلك لم تبرمج جمعياتها العادية والانتخابية حتى الان.

“أقول بكل أسف أن إتحادية كرة اليد لم تحدد بعد تواريخ عقد الجمعيتين العامتين العادية والانتخابية رغم أن وضعية هاته الاتحادية ليست في أحسن حال والدليل على ذلك عجزها عن إعادة بعث البطولة الوطنية”, قال تهمي في تصريح خلال حصة في القناة الثالثة للاذاعة الوطنية.الاتحادية الجزائرية لكرة اليد: تهمي يتأسف على عدم برمجة الجمعية العامة لحد الان 23

وشرعت الاتحاديات الوطنية خلال الايام الماضية في تنظيم الجمعيات العامة العادية في إطار إجراءات تجديد الهيئات الفيدرالية للعهدة الأولمبية الجديدة (2013-2016). “الجميع يعرف المشاكل التي تتخبط فيها إتحادية كرة اليد والناجمة عن رفض الاندية لنظام المنافسة المقترح وهو ما جعل الامور تصل لطريق مسدود وهي الوضعية السائدة منذ سنة”, أضاف الوزير.

وأثر التوقف الطويل للبطولة بشكل واضح على تحضير ومشاركة المنتخب الجزائري في مونديال-2013 بإسبانيا حيث حل في المرتبة 17 ولم يتمكن أشبال المدرب صالح بوشكريو من تحقيق الهدف المسطر وهو بلوغ الدور الثاني من المنافسة العالمية.

“كسلطات عمومية ليس لنا الحق في التدخل في شؤون الاتحاديات الوطنية والجميع يتذكر المشاكل التي حدثت مع الاتحاد الدولي لكرة اليد لما حاولنا في وقت من الاوقات ترتيب أمور الاتحادية الجزائرية. رئيس هاته الاخيرة وصل إلى درجة المطالبة بإقصاء الاتحادية الجزائرية من المنافسات الدولية”, ذكر تهمي.

وفي ذات السياق أكد المسؤول الاول على الرياضة في الجزائر أن “الاستقلالية التي تتمتع بها إتحادية كرة اليد على غرار كل الاتحاديات لن تجعل الوزارة تقف مكتوفة الايدي أمام هاته الوضعية التي تهدد بعصف رياضة كرة اليد في بلادنا”, داعيا مسؤولي هاته الهيئة “لتنظيم الجمعية العامة العادية في أقرب الاجال الممكنة وحسب الرزنامة التي حددتها الوزراة”.

وكان وزير الشباب والرياضة قد اكد الاربعاء الماضي في حوار خص به وأج ان عدة غموضات لازالت تكتنف مفهومي “الرقابة والاستقلالية” لدى الهيئات الرياضية بالجزائر.

” أعتقد أن البعض لا يفهم تحديدا مدلول الاستقلالية لدى الهيئات الرياضية. الاستقلالية هي في التسيير لكن ذلك يجب ان يكون في ظل احترام القوانين السارية المفعول”, قال تهمي, مشيرا ان اتحاديتين أخريتين لم تحددا بعد تاريخ انعقاد جمعيتاهما دون أن يذكرهما.

بعد عقد الجمعيات العامة العادية لتقديم الحصيلة المالية والادبية حددت الوزارة تاريخ 28 فيفري 2013 كاخر أجل لعقد الجمعيات العامة الانتخابية والتي تختتم بإجراء الجمعية العامة للجنة الاولمبية الجزائرية شهر مارس المقبل.


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.