دي ليخت يغتال حلم رونالدو ويقود أياكس أمستردام لتخطي يوفنتوس

دي ليخت يغتال حلم رونالدو ويقود أياكس أمستردام لتخطي يوفنتوس 24

أقصى أياكس نظيره يوفنتوس، بعد فوز مستحق بنتيجة (2-1)، في إياب الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا، والذي أقيم بملعب أليانز ستاديوم بتورينو.

أحرز كريستيانو رونالدو هدف يوفنتوس في الدقيقة 28، فيما سجل فان دي بيك الهدف الأول لأياكس بالدقيقة 34، وضاعف ماتياس دي ليخت النتيجة للفريق الهولندي.

وتأهل أياكس لنصف النهائي بعد فوزه بنتيجة (3-2) في مجموع المباراتين، فيما ودع يوفنتوس منافسات البطولة من الدور ربع النهائي.
دي ليخت يغتال حلم رونالدو ويقود أياكس أمستردام لتخطي يوفنتوس 25
بدأ يوفنتوس المباراة بضغط شديد في منتصف ملعب أياكس، وفي الدقيقة 5 كاد أونانا حارس مرمى أياكس، أن يخطأ خطأ فادح بعد ضغط من إيمري تشان على الحارس، لترتطم الكرة بلاعب يوفنتوس وتخرج إلى ركلة مرمى.

وأجرى إريك تين هاج، المدير الفني لأياكس، أولى تبديلاته في الدقيقة 10 بخروج نصير مزراوي ونزول دالي سينجرافين بدلاً منه، بعد إصابة الظهير المغربي.

وكاد أياكس أن يسجل أولى أهداف المباراة بالدقيقة 20، بعدما جاءت أخطر الفرص في ال20 دقيقة الأولى، بعد تمريرة بالكعب من دوسان تاديتش إلى دافيد ناريس على حدود منطقة الستة ياردة، ليسددها الأخير وترتطم بأقدام مدافعي يوفنتوس وتصل إلى فان دي بيك داخل منطقة الستة ويسدد فوق العارضة.

وأحرز كريستيانو رونالدو الهدف الأول ليوفنتوس بالدقيقة 28، بعد ركلة ركنية نُفذت من الجانب الأيمن وأسكنها الدون الشباك برأسية.

وعادل فان دي بيك، النتيجة لأياكس بالدقيقة 34، بعد تصويبة من حكيم زياش وصلت إلى دي بيك داخل منطقة الجزاء، لينفرد بتشيزني ويسدد في الزاوية اليسرى لحارس يوفنتوس.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر ماسيميليانو أليجري، المدير الفني ليوفنتوس، إجراء تبديل أول بخروج باولو ديبالا، الذي عانى من إصابة في نهاية الشوط الأول، فيما حل محله مويس كين.

دي ليخت يغتال حلم رونالدو ويقود أياكس أمستردام لتخطي يوفنتوس 26

وفي الدقيقة 50، أنقذ بونوتشي مرماه من فرصة هدف لأياكس، بعدما وضع قدمه أمام تسديدة لاسه شوني، لتخرج إلى ركنية.

وببراعة وتألق من تشيزني، أنقذ مرماه من هدف محقق لأياكس بالدقيقة 52، بعد لعبة مميزة من لاعبي الفريق الهولندي داخل المنطقة، حتى وصلت إلى حكيم زياش الذي سدد كرة قوية بيمينه، تألق تشيزني أمامها وأنقذها بيده اليسرى ليبعدها عن مرماه.

وعاد تشيزني بتصدي رائع بالدقيقة 57، بعدما تصدى لتسديدة صاروخية من فان دي بيك من خارج منطقة الجزاء، أنقذها الحارس ببراعة وأبعدها لركنية.

وحاول مويس كين مباغتة أونانا حارس أياكس، بعدما حصل على تمريرة من كريستيانو في العمق، سددها المهاجم الشاب بجوار المرمى.

وبالدقيقة 62، تعملق بيانيتش أمام تمريرة دوسان تاديتش، ليبعدها لاعب اليوفي إلى ركنية قبل أن تصل إلى زياش أمام مرمى تشيزني.

وتقدم ماتياس دي ليخت، مدافع أياكس، بالهدف الثاني للضيوف بالدقيقة 67، بعد ركلة ركنية حولها المدافع برأسية في المرمى بعد ارتقاء عالي وسط ثنائي يوفنتوس روجاني وساندرو.

وأهدر دافيد ناريس فرصة إطلاق رصاصة الرحمة بقلب يوفنتوس، بعد تمريرة من فوق المدافعين من زياش، وصلت إلى ناريس أمام المرمى، ليفشل في تسديدها بالشباك لتخرج إلى ركلة مرمى، بالدقيقة 73.

وسجل حكيم زياش هدف ثالث لأياكس بالدقيقة 79، قبل أن يعود الحكم ويستعين بتقنية الفيديو ليلغي الهدف بداعي وجود حالة تسلل.

وشهدت الدقيقة 90 احتجاجات كبيرة للاعبي يوفنتوس والجهاز الفني، بعد لمسة يد على مدافع أياكس داخل المنطقة، رفض الحكم احتساب ركلة جزاء بعد العودة لتقنية الفيديو.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد