غولام أساسي ونابولي يقصى من الدوري الأوروبي

18 أبريل 2019
غولام أساسي ونابولي يقصى من الدوري الأوروبي 24
A+
A-

بلغ نادي آرسنال الإنجليزي، نصف نهائي الدوري الأوروبي، عقب فوزه على مضيفه نابولي الإيطالي، بهدف دون رد، اليوم الخميس، على ملعب سان باولو في إياب دور الثمانية.

وشارك الظهير الأيسر الدولي الجزائري “فوزي غولام” أساسيا في موقعة اليوم باصما على 71 دقيقة في المستوى قبل أن يترك مكانه لماريو روي.

وسجل ألكسندر لاكازيت، هدف آرسنال الوحيد في الدقيقة 36 من ركلة حرة ثابتة، علمًا بأن آرسنال فاز ذهابًا بهدفين دون رد.

بدأ كارلو أنشيلوتي المدير الفني لنابولي، المباراة بطريقة “4-4-2″، في وجود ماكسيموفيتش وفوزي غلام في الظهيرين الأيمن والأيسر، بجانب قلبي الدفاع كيركيتش وكوليبالي، ولعب كاييخون وفابيان في الجناحين، فيما تواجد اَلان وزيلينيسكي كلاعبي ارتكاز، وإنسيني وميليك في هجوم نابولي.
غولام أساسي ونابولي يقصى من الدوري الأوروبي 25
في المقابل، دخل إيمري المباراة بطريقة “3-5-2″، ولعب سوكراتيس وكوسيلني ومونريال في الخط الدفاعي، أمامهم نيلس وتوريرا وتشاكا وكولاسيناك ورامسي، أمامهم الثنائي الهجومي أوباميانج ولاكازيت.
غولام أساسي ونابولي يقصى من الدوري الأوروبي 26

آرسنال بدأ المباراة بالاستحواذ على الكرة، واللعب من الأطراف في محاولة لاستغلال قدرات الثنائي أوباميانج ولاكازيت أمام المرمى، وسط تراجع لنابولي الذي لم ينجح في الخروج من منتصف ملعبه في أول 15 دقيقة.

محاولات نابولي جاءت في الدقيقة 17، بعدما نفذ كوليبالي، هجمة مرتدة سريعة، ليمرر الكرة إلى فابيان رويز، الذي يُعيد الكرة بتمريرة إلى كاييخون في الناحية اليمنى، ليسدد تصويبة قوية نحو المرمى، وتألق تشيك وأبعدها إلى ركلة ركنية.

وألغى حكم اللقاء، هدفًا لفريق نابولي، سجله أركاديوز ميليك مهاجم الفريق، بعدما تواجد اللاعب البولندي في حالة تسلل في الدقيقة 24.

وأهدر ميليك، فرصة ذهبية لتسجيل هدف التقدم في الدقيقة 28، بعد عرضية متقنة من كاييخون قابلها ميليك وحولها بجوار القائم الأيمن لبيتر تشيك.

وفي الدقيقة 30، من على حدود منطقة الجزاء، سدد أوباميانج، تسديدة لآرسنال، تصدى لها أليكس ميريت حارس نابولي.
غولام أساسي ونابولي يقصى من الدوري الأوروبي 27

وتمكن لاكازيت من تسجيل هدف التقدم لآرسنال في الدقيقة 36، بعد ركلة حرة ثابتة، سددها المهاجم الفرنسي من مسافة بعيدة مباشرة في المرمى لتسكن شباك نابولي.

وأهدر أوباميانج، فرصة خطيرة في الدقيقة 48، بعدما تلقى عرضية هنريك مخيتريان، وسدد نحو الشباك، لكن الحارس ميريت أنقذ الموقف ببراعة وأبعدها لركلة ركنية.

ومن عرضية درايس ميرتينز من ركلة ركنية في الدقيقة 61، كاد فلاد كيركيتش مدافع نابولي، أن يدرك التعادل لفريقه، بعدما سدد رأسية بجوار المرمى.

وفي الدقيقة 66، حاول ميليك، تعديل النتيجة بعدما تسلم تمريرة اَلان، داخل منطقة الجزاء وسدد بالقدم اليسرى لترتطم بأقدام مدافعي الضيوف وتخرج إلى ركلة ركنية.

وكاد مونريال لاعب الجانرز، أن يسجل هدفًا بطريق الخطأ في مرماه، بعد عرضية ماريو روي، الظهير الأيسر لنابولي في الدقيقة 79، إلا أن بيتر تشيك نجح في التصدي والإمساك بالكرة، لتنتهي المباراة بفوز آرسنال بهدف نظيف.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.