قادت النيران الصديقة فريق مانشستر يونايتد لصدارة الدوري الانجليزي لكرة القدم مؤقتا، بعدما انتزع فوزا في الوقت القاتل 2 / 1 على مضيفه واتفورد في افتتاح المرحلة الثالثة عشر للمسابقة اليوم السبت.

وارتفع رصيد مانشستر بتلك النتيجة إلى 27 نقطة، ليتربع على الصدارة مؤقتا متفوقا بفارق نقطة واحدة على المتصدرين السابقين مانشستر سيتي وارسنال اللذين سيلتقيان في وقت لاحق اليوم مع ليفربول وويست بروميتش ألبيون على الترتيب.

في المقابل، تجمد رصيد واتفورد عند 16 نقطة، ليظل في المركز الحادي عشر مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة.

وانتهى الشوط الأول بتقدم مانشستر يونايتد بهدف حمل توقيع ممفيس ديباي في الدقيقة 11، من متابعة لتمريرة عرضية متقنة من الناحية اليمنى عن طريق زميله أندير هيريرا، ليضع اللاعب الهولندي الكرة مباشرة بقدمه اليسرى في المرمى.

وفي الشوط الثاني، كثف واتفورد من هجماته وسيطر تماما على مجريات اللقاء، ليحرز نجمه تروي دييني هدف التعادل من ركلة جزاء في الدقيقة 87، بعدما تعرض زميله أوديون إيجالو للإعاقة داخل المنطقة من قبل ماركوس روخو لاعب يونايتد.

وبينما تهيأ الجميع لانتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي، سجل مانشستر يونايتد هدف الفوز القاتل في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، عن طريق تروي دييني لاعب واتفورد الذي سجل بالخطأ في مرماه، بعدما حاول إبعاد تسديدة من النجم الألماني باستيان شفاينشتايجر، لتصطدم الكرة في قدمه وتسكن الشباك.